الثلاثاء 16 أبريل 2024

الفتاة االتي لا تندم على صورة طفولتها.. من هي وكيف أصبحت في عمر الشباب

موقع أيام نيوز

تداول مستخدموا مواقع التواصل الاجتماعي، صورة لإحدى الفتيات وهي طفلة صغيرة، وكانت جميلة جدًا على عكس المتداول عن صور الأطفال الصغار، حتى أنها تصدرت مؤشرات البحث على محرك البحث جوجل محاولين معرفة من هي تلك الفتاة.

تداول بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي صورة لطفلة صغيرة جميلة، وكانت صاحبة الصورة طفلة رائعة الجمال، بملامح بريئة وضحكة هادئة رقيقة، معجبين بتسريحة شعرها وجمالها الخارق الذي يُشبه الفتيات الأوروبيات.

انهالت التعليقات على صورة الطفلة الجميلة، معلقين عليها «الفتاة الوحيدة التي لن تندم على صورتها في الطفولة»، متسائلين عن كيف أصبح شكلها بعد مرور 20 عام على تلك الصورة، ومن هي تلك الطفلة؟.



من هي صاحبة أجمل صورة في الطفولة؟ 

بحث عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن شخصية صاحبة أجمل صورة في الطفولة، والتي لن تندم على صورتها في طفولتها، ووجدوا في النهاية أنها فتاة تُدعى روان أكرم، تبلغ من العمر 20 عام.

وُلدت الشابة روان أكرم، صاحبة أجمل صورة في الطفولة، في مدينة طنطا بمحافظة الغربية، ودرست بمدرسة السلام الخاصة للغات عام 2003، والتحقت بكلية الحقوق قسم الإنجليزي بجامعة طنطا.

روان اكرم تتصدر تويتر 

أنضمت الشابة روان أكرم إلى منصة التواصل الاجتماعي تويتر، في سبتمبر 2017، ويتابعها أكثر من 14.000 متابع، حيث زادت شهرتها بسبب تعليقاتها الدائمة للنجم محمد صلاح، واحتلت التريند بعد ما وضعت صورتها وهي طفلة صغيرة برويل على حسابها.

للأسف مش هنقدر ننزل صورتها وهى كبيره علشان حرام علينا ناخد ذنب كل واحد يشوفها 

لكن صورها وهى صغيره موجوده تحت